الاثنين، 21 ديسمبر، 2009

عالم ضيق .... على أتساعه


حمادة بيحب غادة وغادة بتحب شادى وشادى بيموت فى رانيا ورانيا عينيها
منى وانا بحبك انت وانت ملكيش فـ حاجه

قصه ملكوش فيها انا عارفه ... خلاص سيبكو منها دلوقت هنرجع لها بعدين
اللى حصل يا سادة يا كرام
(برضه شغاله فى الحواديت ... معلش استحملونى شويه)
كنت قاعدة لا بيا ولا عليا وصلنى أيميل غريب لا يحمل غير جمله واحدة
صفاء من فضلك .. من فضلك تقرى القصه دى
القصه دى انا بعتاها ليكى مخصوص
ومعاها رابط أضغط على الرابط ألاقى ملف مرفوع على الــ4شير
حاجه يعنى أخر أثارة وتشويق ومش ناقص غير الأكشن
أفتح الملف الاقى قصه ظريفه بتحكى عن واحدة حبت واحد وهو حبها
أو محبهاش ... ما علينا .... مش قصتى
حبها أو أستغلها أو مارس نوع من السيطرة أو كان له سطوة ما عليها
وسابو بعض ... أو هو سابها بعد فترة تعدت السنه والنص من الحب

برضه مفهمتش دخلى انا أيه

آآآآة هما لما كانو بيحبو بعض اتفك معاها بكلمتين
وفى ساعه صفا وهما قاعدين تحت ظلال الماسنجر ورياح الأنترنت تهب عليهم
كلمها على بنات يعرفهم وبيزور مدوناتهم ومنهم أصدقاء
وإن كان حب يعمل قصادها دون جوان وكازنوفا وان له معجبات وبنات هيموووتوعليه
وذكرنى من ضمن ما ذكر بل وزاد عليه أنى من المغرمات الولهانات وانى بطاردة وبرمى نفسى عليه والراجل من كرم أصله بيصدنى
(مقالش الصراحه بيصدنى ليه ...زهد فيا والا تدين ولا قاوم مطاردتى له من شدة حبه لها )
المهم يعنى اتضح أنها لم تكتفى بالرساله العجيبه ليا انا بس بل ولكل بنت صدف وأن دخلت مدونته يوماً ما او كان يعرفها او كلمها عنها او قابلها فى لقاء مدونين أو ذكر لها كاذباً أو صادقاً أنه على علاقه بيها أو سابها عشانها والبنت الحقيقه بذلت مجهود جبار عشان تلاقينا واحدة واحدة
مرفق بالرساله أيميل لها
ولقيت نفسى فى وسط لقاء مدونات بنات غير مخطط له ولأن الموضوع دخل فى مس بالسمعه والكرامه الشخصيه بل والشرف بقى
فــ وسط كل التخبط دة كل واحدة مننا لقت نفسها بتبرر وتدافع عن أسمها وسمعتها
بل ووصل الغضب للزج بنا فى وسط المعمعه دى وأنفلات الأعصاب للى تغلط واللى تشتم واللى انصدمت فى الشخص اللى كانت بتحترمه واللى سكتت تماما بلا تعليق ولا كأنها وصلها شئ وللأسف انا كنت من الناس اللى فى شدة الانفعال ولسانى فلت على أخرة بقى لأن سيرتى جات فى موضوع انا فعلا ملييش دخل بيه وأشخاص لا يهمونى ولا تهمنى أخبارهم
بعد ما رجع الهدوء وتراجع التوتر والأنفعال لقيت غريب ما يمكن أن يفعله ويقوله الأنسان لحظه أن يمسه مصاب أو مكروة أو يجد نفسه موضع اتهام

والأغرب ما تفعله فتاة أو امرأة خذلها الحبيب
هى وبمنتهى برائه الأطفال جرحت بنات وستات لا يعرفونها ولم يؤذوها بترديدها كلامه لها وبعض ملاحظاته عنهن ... وحجتها أنها لا ترغب فى أن نستمر فى معرفه هذا الشخص لأنه يقول عنا كلام خاطئ ويردد افترائات
حين نسئلها ولما قلتى الأن ... ان كان يردد هذا الكلام عنا منذ عام ونصف ؟
ترد .. لأنها استفاقت الأن وترغب فى تخليص ضميرها
ضميرها أرتاح على حساب أهانتنا كلنا بكلام لما بدا لنا سائنا
وأحيانا نقول على الأقل شكرا لها فقد نبهتنا لشخص كنا نظنه أهل للثقه
فـ أتضح أنه أبعد ما يكون عنها
هى على كل حال عملت عملتها زى ما بيقولو واختفت

أنتقمت أو خدت بتارها منه أو حتى فشلت غلها

يرجع مرجوعنا لأول سطر وللعنوان
وهو أن مجتمع المدونين على أتساعه ضيق جدا وكلنا تقريبا يعرف أحدانا الأخر أو يربط بينهم معرفه عن طريق أطراف أخرى كــ ما الدوائر المتداخله هو مجتمع مثله مثل الواقع تماماُ
فيه الجيد والسيئ والطيب والشرير وبين البينين وفيه القيل والقال والمحبه والعداوة والصداقه والتناحر والكذب
هو مجرد صورة معكوسه ... ولم نفلح حتى فى أن نظهر به بمظهر جيد مثل أى صورة ملتقطه نرغب دائما فى خروجها على أجمل أحوالنا وأوضاعنا

هناك 15 تعليقًا:

سمكه واحده يقول...

اهو انا بقي بموت في ست رنيا
عندك حق يا صفاء في كل كلمه قولتيها
لان الناس معتقده ان عالم التدوين ده عالم خيالي غير واقعي بال بالعكس
هو جزء من الواقع غرش بس التعارف بيقي عن طريق العالم الافتراضي وبعد كده بيصبح تعاملات حياتيه يوميه
فيه الخير والشر والهيافه والجديه والناس الرقيه والناس اللي مش
مهما جيين منين يعني هنضحك علي بعض
مهما ناس اللي في الواقع

بس في حاجه كنت عاوزه اضفها
انا من النوع الي بخاف من القرب بحب ناس كتير جدا وبتمني اشوفهم وصلاتي تقرب منهم بس بخاف من الصدام الفكري والثقافي وحجات كتير مهو ياجماعه كلنا مختلفين احنا الحاجه الوحيده اللي بتربطنا مع بعض التدوين لكن صفتنا مختلفه تفكرنا تربيتنا اسلوب معيشتنا محدش قادر يفهم كده ليه
انا عن نفسي بخاف من القرب الاوي او لو صحبت حد بحب اخلي كل حد علي حدي يعني مجيش اكلم فلانه اقولها مش انا كلمت فلانه وقالتلي وقلتلها لا دي صحبتي ودي صحبتي
بس كل واحد لوحده عشان القيل والقال
واقول ايه بقي العالم الوحيد اللي بحبه وبحس انه مختلف شويه عن الواقع وارقي ورمانسي حبتين بس في نفوس بشريه مش لذيذه في كده وكده
وربنا يرحمنا
محنا بني ادمين بقي

غير معرف يقول...

هاقول ايه بس إن كيدهن عظيم

انا كنت واخدة الموضوع هزار بس لما تلاقي حد بيتكلم عليكي وهو اصلا ميعرفكيش ده يبقي اسمة ايه ده والنبي

بيسبق مثلاً الغريبة بقي ان الإجتماع ده كان إجتماع قمة جمع نجمات التدوين بجد

يعني اعتبروها مجاملة هو اللي نسب نفسه لينا مش العكس
بجد زعلانه من روحي اني غلطت بس الغضب عمانا يلا منتجمعش في حاجة وحشة

ربنا يهدي العاصي

سمكه واحده يقول...

اه في حاجه كنت عاوزه اضفها كمان
بالنسبه لموضوع الحب ده ياجماعه
الناس فهمها غلط
بس بجد عاوزه اقول حاجه
ودي خاصه لحبيبنا البنات بذات الي انا منهم طبعا بذكرهم بيها وبذكر نفسي طبعا
سيده بتحب سيد وسيد استطلف حب سيده ليه و حب حبها نفسه ليه مثلا لكنه محبهاش هي
مش ذنبه ده ذنبها
اشرف حب شريفه وشريفه حبت حب اشرف ليها شريفه مش ذنبها ده ذنب اشرف فخمتوا
بس لو سيد استعبط او شريفه واستغلوا المشاعر دي غلط يبقي ربنا هيحسبهم
اقصد يعني الناس تاخد الموضوع ببساطه
ياجماعه موضوع المشاعر ده مساله راقيه جدا ومعقده جدا وفوق كل الكلام وحاجه غاليه جدا
كونك انت او كونك انتي حبيت حد او حبيتي حد دي حاجه خاصه بيكي انتي ليكي انت محدش يشاركك فيها ياستي دي شعور بتاعك انتي تستمتعي بيه الحب مش حرام لكن توجيه هو اللي غلط بيتوجه فين ولمين والطريقه نفسها
انا مثلا حبيت شخص غصب عن عين اهلي واتنيلت بس لاسف محستش بأنه بادلني نفس المشاعر يبقي مش بيحبني ده مش ذنبه مشتمش فيه خلاص دي حاجه خاصه بيا ومقولش خساره فيه مشعري معرفش مالها لا عادي يعني دي حاجه بتعتك انتي ياستو هانم انا لوحدي مش شرط يشاركني فيها
مثلا حبيت حد مستواه الثقافي مختلف المادي العلمي هو اعلي مني انا اعلي منه لازم نبص للحجات دي حد مستحيل انه يبقي في حاجه جديه او بيبقي بيني وبينه حاجه او الظروف تمنع وانا عارفه كده يبقي اتنيل علي عين اهلي واسكت وده حاجه خاصه بيا لوحدي ياعالم بتعتي انا ابقي مبسوطه بيها مشاعر راقيه جميله
حاجه تانيه حبيت واحد انا وهو بنتبادل نفس المشاعر ظروفنا واحده منقعدش بقي نسبل لبعض ونحب في بعض سنين وهبل لا يجي علي عين اهله ويتمم الموضوع ده فورا في النور والحلال ده لو شميتي بس انه في اعجاب مش نستني لما المساله تطور ونستهبل فيها نقعد نحب في بعض لا ده لو احساس ان فيه ارتياح والظروف مناسبه

حاله تالته لو هو ظروفه متسمحش يتنيل علي عين اهله يسكت ويخليها في نفسه وميبهدلش بنات الناس معاه
اي حد ياجماعه بيحس ان الطرف الاول بيحبه بس الطرف التاني مش بيبادله نفس الشعور بيحب حب الشخص ليه مش اكتر
بيرضي غروره

انا مش فاهمه هو في ايه
المسأله ابسط من كده بكتير
سلام ياجميل
موضوعك مهم جدااااااا ولازم يتناقش فعلا

Hesham يقول...

القصه على غرابتها ليست اغرب مافى الدنيا وكلما تقدم بك السن وزادت تجاربك حتشوفى العجب

بحر الالوان يقول...

المدونات وهي احدي اركان العالم التفاعلي وسيلة للبعض وهدف للبعض الاخر ...... وباختلاف انماط البشر تتلون الوسائل وتتناقض الاهداف ...فهي وسيلة ملائكية نورانية احيانا ... وشيطانية في بعض الاحيان الاخري ..ونحن في عصر كثرة فيه الشياطين وتواري البشر والملائكة خلف الستار ....... لهذا نجد ان تلك الوسائل اصبحت تستغل اسوء استغلال في ايدي البشر علي الرغم من نفعها في امور كثيرة ... واصبحت السمعة اول المضارين من تلك الوسائل لهذا فالحرص واجب دائما ...ولابد للانسان ان يسمو بالوسيلة الي رقي الهدف وليس ان يدنو بالهدف الي فاعلية الوسيلة

اما بالنسبة لهذا العالم ...... فانا اراه ضيقا جدا بالطبيعة لانه قائم علي الفردية والتقلب والشخصنه وفرص اتساعه بالمعني الحميد ضئيلة جدا ...... ولقد اطلقت علي المدونات من فترة طويلة مسمي الجيتو بكل ما يحمله من ملامح ....فعقيدة اصحاب الجيتو دائما هي النظرة المتعالي والانتهازية بكل صورها حتي وان كانت في استدرار العطف والمؤازرة ... فصلات اصحاب الجيتو بالعالم المحيط قائمة علي المصلحة والمنفعة فقط ..وليست علاقات سوية بالمعني المفهوم والغدر فيها مقدم علي الثقة هذا في الغالبية العظمي الا من رحم ربي .

لهذا فان كانت المدونات فرارا لا بد منه ... فعليه ان يجعل هذا الفرار مشبعا بفرار اهل الكهف ... لا اضطرار انصار الجيتو

وما تحطيش في بالك علي الرغم من ان الامر موجع .... فلكل داء دواء الا الحماقة اعيت من يداويها

تحياتي

Sherif يقول...

سيدتى
إن من يحب .. لا يكره .. لاينتقم .. وانما يبتعد نهائيا

فقط لان رفيقه لايستحقه ..
بالضبط كاللؤلؤة .. هى محارة .. وشئ رخو آلمه جدا تلك الحواف الحادة لذرة رمل ، لكنه يغلفها لؤلؤة بديعة ومن هنا يقول الحكماءأن أعظم الاعمال تأتى من قمة الألم ..

ماأريد قوله باختصار انه حتى الألم .. له آداب

فتاه من الصعيد يقول...

انا قريت على السريع كده

بس مستغربه الموقف

عموما في بشر نفسيتهم مشوهه .... ومتخلفين عقليا ونفسيا

وربنا يبعد عننا كل المشاكل

تحياتي

شاب فقرى يقول...

انا لسه كاتب امبارح فى الموضوع دا

اتشرف بزيارتك لمدونتى


http://shab-f2ry.blogspot.com/2009/12/blog-post_23.html

لاننا بنتكلم فى نفس الموضوع وتقريبا على نفس الشخص

بالإنتظار
وهوا فعلا عالم على قدر اتساعه فهوا ضيق جدا
وعلى قدر ما فيه ناس كتير محترمة
فى ناس كتير مش كويسة وتفكيرهم مخليهم يظلموا الناس معاهم

عالعموم

شكرا على الطرح الجميل

خالص التحية والتقدير والاحترام

شاب فقرى

mimi يقول...

مممممممم

شكل الموضوع كبير

خواطر شابة يقول...

اريد ان اسأل سؤال لماذا لم تفترضوا ولو للحظة انها تكذب لتنتقم المرأة عندما تجرح تفقد التوازن وتتصرف تصرفات هي نفسها تندم عليها عندما تهدأ انا هنا لااتهمها هي لاأعرفها لكن اتحدث عن الحالة العامة وأعطيك فرضية احسستك تجاهلتها
تحياتي لك

micheal يقول...

فرق كبير بين الحب والمرض
تحياتي

ادم المصرى يقول...

ياااااااااااااه ياما الدنيا فيها كتييير وفيها العجب
وحشتنى مدونتك

أحــوال الهـوي يقول...

تعرفي يا صفاء

انا سمعت عن احد المدونين الذي يختلق علاقه مع فتاة و همية و يسيح لنفسه انه محبوب او البنات دايبه في دباديب جلالته

و اصطنع مداخلة معي علي انه الفتاة و للاسف صدقته و تدخلت للصلح بينهم و بعد يومين لم يعد للمذكورة وجود لا عنده او عند غيرة؟؟؟

و اعتقد ان القصة التي تقوليها لا تخرج عن تحشيشه قريبه و لا استبعد ان يكون نفس الشخص الموهوم المريض

و عالم التدوين سمعت فيه حواديت و وجدت نساء محترمات يتعرضن للطعن فيهن من من يضيق افقه او يحمل عقد الدنيا داخله

لا تزعجي نفسك فمن جبن مكانه مزبلة البشر

تحياتي

sal يقول...

طبعا
"" فيه الجيد والسيئ والطيب والشرير وبين البينين وفيه القيل والقال والمحبه والعداوة والصداقه والتناحر والكذب""
هما المدونين مش بنى ادمين ؟
ونوايا تواجدنا فى هذا العالم متباينة
على كل حال
ارمى ورا ظهرك
لو ان كل كلب عوى القمته حجرا
لاصبح الحجر مثقالا بدينار
حفظكم الله من كل سوء وكل عام وانتم بخير

ENG./ELSAYED,PMP يقول...

بجد يا صفاء الدمعة هتفر من عينى ... وفكرتنى بقصة خالد ... هتقوليلى من خالد ... هقولك واحد صاحبى متعرفيهوش ... مع عبير ... طبعا هتقوليلى من عبير دى ... هتعرفى من قصتهم وحكايتهم حكاية محمود وجهاد ... سورى خالد وعبير وهى قصىة للعبرة

قصة للعبرة

كان فيه بنت في الثانوية العامة اسمها (عبير)
خرجت السينما
وقابلت واحد وعاكسها واداها رقمه المهم اخذت الرقم واتصلت
بيه
واتعرفت عليه وهو اسمه (خالد) اتعرفو على بعض وزادت العلاقه
وقوت
بينهم ... كل واحد
منهم
عايز
يقابل الثاني بس مافيش فرصة وفجأه جت فكره لخالد
قال لعبير تيجي نتقابل عند مدرستك
قالت عبير:: ازاي يعني؟؟؟
قال اسمعي انتي ابوكي
بيوصلك الصبح كل يوم بنفسه بس بعد
كده بيروح
الشغل بتاعه.. صح؟
قالت صح
قال: خلاص .. انا اعدي
عليكي
بعربيتي وتركبي معايا
قالت :بس المديره ممكن تكلم البيت
قال :: افصلي التليفون وارتاحي
قالت::بس خايفه اتأخر
قال جربي و ح
نشوف
المهم راح ابو عبير
ووصل بنته للمدرسه ومشى .. وثواني
وخالد وقف
بعربيته - سيارته - وركبت
عبير بسرعه وراحو كوفي شوب فخم وقعدوا
يتكلموا
ولما جت الساعه واحدة
راح خالد ونزل عبير ورجعت البيت وهي خايفه بسالحمدلله
المديرة
ماتصلتش .. وكلمت خالد على طول وقالت ان اهلها ما
عرفوش
واتكلموا شوية.. وقالها خالد : ايه رأيك اقابلك
بكره
قالت :لالا مش كل مره تسلم
الجره
قال :المره دي جايبلك هديه
قالت :اوكي ..عدي عليا و ح اشوف الوضع
ومر خالد في الوقت نفسه وركبت عبير
المهم اخذو على كده اسبوع بحاله من السبت الى الاربعاء
واطّورت
العلاقة بينهم الى مقابلات في شقة خالد الخاصة
وجيه يوم السبت ..اليوم اللي نسيت فيه عبير انها تفصل
التليفون..
وطلعت مع خالد
وفي بيت عبير التليفون رن
ام عبير:الو المديره
الو السلام عليكم
ام عبير :عليكم السلام مين اللي بتتكلم؟؟
المديره::انا الاستاذه
هدى مديرة المدرسه اللي بتدرس في:اهلا بيكي
خير؟
المديره :لا مافيش غير كل خير بس عبير ليها اسبوع
ما جاتش المدرسة
هي تعبانة
ولا حاجة؟
ام عبير ::ازاا
..((وفهمت الموضوع بسرعة
أ..أ.. ايوة
الله يسلمك البنت تعبانة شوية
المديره :: لا لا الف سلامة عليها
مع السلامه
ام عبير دارت بيها الدنيا وما تعرفش تعمل ايه .. هل تقول
سمعته لابو عبير ولا تمسك البنت وتسالها ؟؟..؟؟
المهم قالت لابو عبير عن كل شيء وقالها اسمعي ماتقوليلهاش
اي
حاجةوانا ح اعرف بتروح فين
ويوم الاحد وصّل
ابو عبير بنته ومشى شوية ووقف ..وشاف
طبعا
عربية
خالد وهي بتقف وبنته وهي بتركبها ومشى وراهم ابو عبير
ماوصلوا للعمارة اللي فيها شقة
خالد.... ونزل ومسك البواب
لحد
ماعرف
رقم الشقة وطلع ابو عبير
وهوّ ييطلع السلم قابل خالد نفسه وهوّ
نازل بس
طبعا
ماعرفوش
المهم.. ضرب ابو عبير جرس باب الشقة وفتحت
عبير
وانصدمت ساعة
ما
شافت ابوها.. ونزل فيها ضرب لحد ما جريت منه
وراحت
للمطبخ
واخذت
السكينه عايزة بس تبعد
ابوها
عنها بس غلطت وضربته
في صدره
بالسكينة
ووقع الاب من طوله مغمى عليه
وجه خالد وشاف الموقف وقال لعبير بسرعه
شيلي معايا للحمام
وحطوه في ((البانيو)) وملوه ميه وحطو عليه
علبتين مسحوق
غسيل عشان
الرغوة ماتبيّنش اللي تحتها
وطلعوا ورجعت البنت
للمدرسه وبالها مش في عقلها ..مش مصدقة



بتفكر في اللي جرى هل حقيقه ولا خيال ..المهم طلعت من
المدرسه
ورجعت لبيتها وضربت
الجرس
وكانت المفاجأه الغريبة : ابوها
فتحلها....
قامت صوتت طبعا وقالت ::ابويا مش ممكن ..مش
معقول
رد أبوها
وقال




مع تايد في الغسيل مفيش مستحيييل